الخميس 09 فبراير 2023

«بيرتني سبيرز» تكشف تفاصيل أزمتها مع نجليها

خرجت المغنية الأمريكية بيرتني سبيرز عن صمتها للحديث عن أزمتها مع نجليها بشكل علني، بعدما تحدث والدهما وزوجها السابق كيفن فيدرلاين في حوار سابق خلال الأيام الماضية، عن عدم رغبتهما في رؤيتها ورفضهما حضور زفافها في يونيو الماضي، بسبب الصور العارية التي تنشرها مؤخرًا عبر حسابها على «إنستجرام».

وقالت بريتني سبيرز في تدوينة مطولة عبر حسابها على «إنستجرام»، إنها تعتقد أن عدم زيارة ابنيها المراهقين (شون 16 عامًا، وجايدن 15عامًا) لها، منذ شهور ليس له علاقة بصورها، مشيرة إلى أن المجال لمناقشة تلك الأزمة ليس على الإنترنت.

وأوضحت نجمة البوب الأمريكية أن زيارات نجليها كانت مرتين في الأسبوع، ثم أصبحت مرة واحدة فقط في الأسبوع، ثم انقطعت تمامًا بالرغم أنها كانت ترغب في أن تكون 3 مرات أسبوعيًا، ولكنهما توقفا تمامًا عن الزيارة، مضيفة: «أشعر أنهم يتصرفان بقسوة شديدة وأنا لم أرد منهم إلا أن يحبوني كثيرًا لدرجة أنني قد أفرط في ذلك»

وأشارت إلى أن تربية المراهقين الأبوة والأمومة أمر صعب على أي والد، معقبة: «هناك وقاحة وكراهية، يدخلون من الباب ويذهبون مباشرة إلى غرفتهم ويغلقون الباب، لماذا يزوروني إذا لم يرغبوا في التواجد معي».

واختتمت تدوينتها: «لا يمكنني معالجة كيف كرست 20 عامًا من حياتي لهؤلاء الأطفال، كان كل شيء يتعلق بهما، بالنسبة لي لا علاج يمكن أن يصلح قلبي، سأعاني من الصدمة إلى الأبد، وأنا أعلم هذا».

تصفح موضوعات أخرى