الأثنين 15 أبريل 2024

في ذكرى ميلاده.. القصة الكاملة لإفلاس إسماعيل ياسين

تحل اليوم الجمعة، ذكرى ميلاد الفنان إسماعيل ياسين، أحد أهم نجوم الكوميديا في تاريخ مصر والوطن العربي، والذي أمتع جمهوره بالكثير من الأعمال الفنية الكوميدية، ومازالت عالقة في آذهاننا حتى الآن.

وبالرغم من الشهرة الكبيرة التي حققها الفنان الراحل الكبير إسماعيل ياسين، إلا أنه في نهاية حياته تعرض لأزمة مالية كبيرة أودت به إلى الإفلاس.

قصة إفلاس إسماعيل ياسين

 وكشفت كواليس الأزمة المالية التي تعرض لها النجم الكبير إسماعيل ياسين، السيدة «سامية» زوجة نجله الراحل ياسين إسماعيل ياسين، في حوار مُتلفز في سبتمبر 2017.

وقالت: «مكنش عليه ديون كما تردد، ولكن هو لما ابتدى مسرح التليفزيون يطلع اتسحبت السجادة من تحت أقدام إسماعيل ياسين، لظهور جيل جديد».

أضافت: «في الفترة دي لما كان يجيله شغل، بعد ما المنتج يبعتله السيناريو يختفي، كان في أمر أنه ميشتغلش، لحساب ناس أخرى طلعت في المسرح، ناس كانوا عايزين يبقوا أساتذة مسرح ووصوا ناس من مراكز القوى ودول اللي أبعدوا المنتجين عن إسماعيل ياسين».

استكملت: «في الفترة دي حصله ركود جامد، مكنش فيه فلوس بالاضافة إلى الضرائب، كان له في البنك 300 ألف جنيه، راح البنك عشان يسحبهم لقاهم 2 جنيه، أخدوا منه الفلوس و300 ألف جنيه دول وقتها كانوا مبلغ كبير، مستحملش وجاله شلل نصفي مؤقت».

واصلت: «في عام 1967 سافر لبنان واشتغل وعمل مسلسلات وإعلانات، والفلوس دي كلها لمها ورجع عشان يفتح المسرح بتاعه، والمشكلة أن المسرح ده استنزف منه كل الفلوس، وخلص فلوسه اللي جابها من لبنان، ومبقاش في فلوس خالص ورجع تاني زي ما بدأ».

اختتمت: «آخر فيلم عمله إسماعيل ياسين كان (الرغبة والضياع) بتاع رشدي أباظة، واشتغل فيه 4 أيام وتوفى، وبعدين أخدوا البدل بتاعته عشان يكملوا مشاهده».

اقرأ أيضا:

في ذكرى وفاته.. القصة الكاملة لملك الكوميديا إسماعيل ياسين

في ذكرى ميلاده.. المشاغب «سعيد صالح» في الحبس بسبب مسرحية

 

 

 

 

تصفح موضوعات أخرى