الأحد 14 أبريل 2024

بعد 28 عاما.. محمود حميدة يكشف مفاجأة عن فيلم «عفاريت الأسفلت»

قال الفنان محمود حميدة، إن فيلم «عفاريت الأسفلت»، جاءه بعد رفض كل نجوم مصر في إنتاجه وتمثيله، إلى جانب رفض الرقابة الاسم الأول للفيلم «قطيفة على رخام أحمر».

وأضاف «حميدة»، خلال اللقاء الفكري «الإعلام وصناعة السينما: سؤال الهوية وتحديات المستقبل»، أن الفيلم تم إنتاجه بـ550 ألف جنيه مصري فقط مما أثار دهشة الفنانين والمخرجين في المهرجانات الدولية، لأن ما شاهدوه على الشاشة كان يساوي أكثر مما تم إنتاجه حسب الميزانية المتاحة.

يذكر أن، فيلم «عفاريت الأسفلت»،  إنتاج عام 1996، ويتحدث عن عالم سائقي الميكروباص، عم علي سائق الميكروباص يقيم معه ابنه عبد الله سائق الميكروباص والذي يعمل على نفس الميكروباص بالتناوب مع ابنه سيد، بينما تظل انشراح ابنة عبد الله بلا دراسة أو عمل أو زوج رغم تقدم العمر بها وتقيم معهم تفيدة زوجة عبد الله، السائق عبد الله يخون زوجته تفيدة مع أم رنجو أرملة زميله وهي والدة صديق ابنه في نفس الوقت.. بينما تخون تفيدة زوجها مع جارها محمد الحلاق المتزوج من فاطمة أو بطة التي تخونه مع سيد، بينما تتوطد علاقة خاصة بين انشراح ورنجو صديق شقيقها. يتقدم رنجو سائق الميكروباص للزواج من انشراح التي تعدت الثانية والثلاثين دون أن تتزوج، لكن شقيقها سيد يرفضه بشدة لانتمائه لفئة سائقى الميكروباص لتحاول انشراح الانتحار خشية العنوسة، بينما يحلق رنجو شعره بالموسى بعد إيقاظ الأسطى محمد الحلاق من نومه بعد منتصف الليل احتجاجا على موقفه من صديقه سيد.. تتوط علاقة حب بين سيد وأماني طالبة الجامعة التي تتوق للزواج منه فيوافقها سيد مقابل مساعدته لزواج أخيها المهندس الذي لم يره من أخته انشراح وأن يكون ذلك شرطا لزواجهما، فترفض أماني تلك المساومة.. يموت عم علي ويجتمع جميع أبطال الفيلم حول الطبلية لتناول الطعام والنظرات المحرمة أيضا.

 

اقرأ أيضا:

محمود حميدة: سيناريو فيلم «مطروح مطروح» جديدا على السينما

محمود حميدة يفتح النار على صُناع فيلم «هارلي»

 

 

تصفح موضوعات أخرى